6 نصائح للتغذية السليمة في شهر رمضان.. تعرف عليها – مجلة جرين فيچن

6 نصائح للتغذية السليمة في شهر رمضان.. تعرف عليها

19_2018-636621487409099159-909

يعد “شهر رمضان” شهر صيانة وعلاج للجهاز الهضمي في الجسم، حيث إنه يعطي هذا الجهاز الحيوي راحة لأكثر من 17 ساعة يوميًا ولمدة شهر كامل، يقوم خلالها الجهاز بتنظيف أجزائه المختلفة.

ولذلك يجب أن ننتهز هذه الفرصة التي تأتينا مرة كل عام لعمل تلك الصيانة، من خلال تناول الطعام الصحي المعتدل في وجبتي الإفطار والسحور، دون الإفراط في تناول أصناف الطعام والحلويات العديدة.

نظام غذائي

يحتاج الصائم إلى نظام غذائي صحي متوازن ومتكامل، يحتوي على جميع المركبات الغذائية الأساسية، فالغذاء الصحي المتوازن يجعل الصائم يتمتع بصحة جيدة، ويستطيع أداء فروضه وواجباته الدينية والدنيوية بدون مشاكل أو متاعب صحية.

وأثناء الصيام يعاني الجسم من الحرمان، ويحاول الاعتماد في طاقته وحاجته على سكر الغلوكوز الموجود في وجبة السحور، إلا أن هذه الوجبة لا تستطيع تلبية احتياجاته من الطاقة والسكر الكافي إلا لساعات محدودة.

عادات سلمية وسيئة

يقول الدكتور أحمد دياب، استشاري التغذية العلاجية لـ”بوابة الأهرام”: يرتبط شهر رمضان المبارك ببعض العادات الغذائية بعضها عادات سلمية وأخرى سيئة، وذلك في اعتقاد البعض بالتعويض الفاقد من الغذاء والماء في فترة الصيام الطويلة، فيجب اتباع العادات الغذائية السلمية في شهر رمضان المبارك، وذلك للمحافظة على الجهاز الهضمي والصحة العامة للجسم طوال الشهر، مشيرًا إلى من أهم تلك العادات السليمة هي التعجيل بالإفطار ويكون على قسمين:

الأول: تناول المشروبات الرمضانية والعصائر يليها وعاء من الشوربة الدافئة، وذلك لتجهيز المعدة وتنبيه جدارها لإفراز العصارات الهاضمة، يليها تناول “5 معلق سلطة خضراء” تحتوى على 5 أصناف من الخضار، وذلك لتعويض نقص الفيتامينات والأملاح المعدنية التي فقدت في فترة الصيام، خاصة عنصر الزنك الذي يفقد في العرق ويؤدي نقصه إلى الإحساس بالإجهاد الشديد

الثاني: نبدأ في صلاة المغرب ثم نعود إلى تناول الباقي من وجبة الإفطار.

وينصح “دياب” بضرورة المضغ الجيد للطعام لأنه يساعد على الهضم، حيث أكدت دراسة يابانية أن المضغ الجيد للطعام يساعد على إنقاص الوزن والوصول إلى مرحلة الشبع الحقيقي.

وفيما يتعلق بالعادات السيئة التي تتبع عند الإفطار يوضح دياب، خطأ الإفراط في تناول المياه الغازية مع وجبة الإفطار، حيث يعتقد البعض أن تناولها يساعد على الهضم وهى معلومة خاطئة، حيث أنها تحتوى على بعض المواد التي توقف عمل الخمائر اللعابية والعصائر الهاضمة وتؤدي إلى سوء هضم وتلبك معوي.

ويضيف دياب، أيضًا من العادات السيئة في الإفطار الإفراط في تناول الشاي والقهوة فهي تؤدي إلى إدرار للبول وتسبب الإحساس بالعطش، مشددًا على عدم تناول المأكولات المملحة كـ المخلل وغيرها، لأنها تقوم بإعطاء الإحساس باختزان المياه بالجسم والشعور الشديد بالعطش في فترة الصيام.

ولفت دياب إلى ضرورة ممارسة رياضة المشي لمدة نصف ساعة عقب صلاة التراويح لتجنب زيادة الوزن.

ست نصائح

وينصح الدكتور هاني الناظر، رئيس المركز القومي للبحوث سابقًا، بإتباع عدد من النصائح الهامة في رمضان، وخاصة بعد ما أوضحت مؤشرات الطقس ارتفاع درجات الحرارة درجة الحرارة أول ثماني أيام من شهر رمضان، لذلك يجب وضع ذلك في الاعتبار واتباع الآتي:

أولا: عند الخروج من المنزل وقت الظهيرة لابد من ارتداء غطاء للرأس أو استخدام الشمسية لحماية الجلد من أشعة الشمس وعدم السير في الأماكن المشمسة بقدر الإمكان، مع وضع كريمات لحماية البشرة.

ثانيًا: استخدام الماء البارد في الاستحمام وليس الماء الفاتر والساخن، وذلك لإضراره بالجلد.

ثالثًا: على الصائم شرب كوب ماء كل ساعة في الفترة ما بين المغرب إلى السحور.

رابعًا: ضرورة المحافظة على طبق السلطة الخضراء المكون من الجزر والجرجير والخيار والطماطم والفلفل الألوان، وذلك لاحتوائها على أملاح معدنية تعوض الفاقد أثناء فترة الصيام.

خامسًا: الحرص على تناول المشروبات الرمضانية كالكركديه، والخروب، والتمر الهندي مع المياه، مع مراعاة عدم إكثار تناول من مشروب العرقسوس لمرضى الكلي والضغط العالي والسكر.

سادسًا: تجنب الأكلات الدسمة وتقليل تناول الحلويات الشرقية لأنها تحتوي على سعرات حرارية عالية، وذلك لأنها تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم، كما يجب الإكثار من تناول البطيخ والكنتالوب لأنها تروي العطش وتعوض كمية المياه المفقودة من الجسم.

شيماء شعبان

 “بوابة الأهرام”

عن Green vision